ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله , اللهم اني اسالك الهدى والتقى والعفاف والغنى

نصرة النبى صلى الله عليه وسلم 
 عدد الضغطات  : 9428
أعلن معنا 
 عدد الضغطات  : 5066
أعلن معنا 
 عدد الضغطات  : 10099
جمعية تحفيظ القرآن الكريم ببارق 
 عدد الضغطات  : 5241 بوابة النصح الاسلامي 
 عدد الضغطات  : 16228 النصح لخدمات الويب 
 عدد الضغطات  : 7095 اليوتوب والفديو 
 عدد الضغطات  : 20608
بطاقات النصح الاسلامي 
 عدد الضغطات  : 16441 موقع هداية الحيارى 
 عدد الضغطات  : 9772 موقع عالم الطفولة 
 عدد الضغطات  : 8261 منتدى عالم السياحة 
 عدد الضغطات  : 6892
الجمعية الخيرية لتحفيظ القران الكريم بالليث .. أكفلني ولك مث 
 عدد الضغطات  : 6558  
 عدد الضغطات  : 7685 مؤسسة استشارات كنزي 
 عدد الضغطات  : 1336 أم ريناد لتنسيق الحفلات والأعراس 
 عدد الضغطات  : 1690
أعلن معنا 
 عدد الضغطات  : 4759



سفينة الأسرة المسلمة يعني بتسليط الأضواء على السلبيات وعلاجها وتعزيز الإيجابيات ودعمهاوالتقليل من المزح والدعابة في المشاركة الواحدة بما لاتزيد عن ثلاث في كل مقال

الإهداءات

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: كتاب "من روائع الشيخ محمد مختار الشنقيطي" (آخر رد :العضو الإسلامي)       :: أنظروا كيف إستغل أحد إخواننا الوات سب!!!!!!! (آخر رد :العضو الإسلامي)       :: "صنائع المعروف" (آخر رد :العضو الإسلامي)       :: سلسلة دروس أسماء الله الحُسنى للشيخ صالح بن عوّاد المَغامسي في فيديو واحد( 5 ساعة) (آخر رد :العضو الإسلامي)       :: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بصمتي في "أعمال لو فعلتها تدخلك الجنة" (آخر رد :العضو الإسلامي)       :: بصمتي في "عبادة كف الأذى عن الناس" (آخر رد :العضو الإسلامي)       :: بصمتي في "أخي المدخن هل تدرك خطورة ما تفعل...."!!!!" (آخر رد :العضو الإسلامي)       :: جناحي الحضارة الغربية (آخر رد :الورّاق)       :: انشودة وين اروح وقلبي ماليه الجروح ..رائعة بمعنى الكلمة (آخر رد :صمت الزهور)       :: والله في عون العبد ماكان العبد في عون اخيه (آخر رد :اتقي الله)      

إضافة رد
قديم 13 Jul 2004, 05:16 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
شـــهـــد
ناصح متميز
واذا بشر أحدهم بالأنثى ظل وجهه مسودا وهو كظيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

قال تعالى (( لله ملك السموات والأرض يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء اناثا ويهب لمن يشاء الذكور , أو يزوجهم ذكرانا واناثا ويجعل من يشاء عقيما ))

فالله عز وجل هو الذي يهب الآناث والذكور لمن يشاء , وليس للأبوين دخل في اختيار الذكر أو الأنثى ولا لوم على أحدهم في ذلك وهذا قضاء الله وقدره فلا يجوز التسخط وعدم الرضا بما وهب الله .

عن ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال كنت قائما عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاء حبر من أحبار اليهود ….. وذكر الحديث ثم قال عن الحبر وجئت أسألك عن شيء لا يعلمه أحد من أهل الأرض الا نبي أو رجل أو رجلان قال ينفعك ان حدثتك ؟ قال أسمع بأذني قال جئت أسألك عن الولد ؟

قال (( ماء الرجل أبيض وماء المرأة أصفر فاذا اجتمعا , فعلا مني الرجل مني المرأة أذكرا باذن الله , واذا علا مني المرأة مني الرجل آنثا باذن الله ))

قال اليهودي لقد صدقت وانك لنبي ثم انصرف فذهب
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لقد سألني هذا عن الذي سألني عنه , وما لي علم بشيء منه حتى أتاني الله به . رواه مسلم

ففي الحديث بيان لخلق الولد وليس للرجل أن يلوم المرأة على ذلك فالقاء اللوم على المرأة والتشنيع عليها بأنها لا تنجب الا البنات هو ظلم وجور لا يرضاه الله ولا رسوله عليه السلام .

واليكم هذه القصة الجميلة من هذه المرأة الحكيمة :

كان لأبي حمزة زوجتان فولدت احداهما بنتا فعز عليه ذلك واجتنبها وذهب الى ضرتها يبات عندها , فأحست به يوما وقالت وهي تلا عب ابنتها :

ما لأبي حمزة لا يأتينا ** يظل في البيت الذي يلينا

غضبان أن لا نلد البنينا ** تا الله ما ذلك في أيدينا

بل نحن كالأرض لزارعينا ** يلبث ما قد زرعوه فينا

وانما نأخذ ما أعطينا

فعرف أبو حمزة قبح ما فعل ورجع الى امرأته .

قال تعالى (( واذا بشر أحدهم بالأنثى ظل وجهه مسودا وهو كظيم , يتوارى من القوم من سوء ما بشر به أيمسكه على هون أم يدسه في التراب ألا ساء ما يحكمون ))

فقد بين الله عز وجل حال أهل الجاهلية في هذه الآية , أنهم يتضايقون ويضجرون وينفرون من البنت , فاذا سمع خبر ولادتها اسود وجهه وغضب من شدة الهم والغم والحزن , وفي قلبه حقد وغيظ على المرأة
لأنها ولدت بنتا له تجلب العار له في نظره .
فكان بعضهم يدفنها في التراب وهي حية خشية الخزي والعار والعياذ بالله , وبعضهم كان يخفيها عن الناس , والبعض الآخر يرنيها وهو كاره لها .

وما أشبه حال بعض المسلمين اليوم بحال الجاهلية بالأمس , فترى الكثير يغضب وترى في وجهه الغم والهم اذا بشر بأن زوجته أنجبت بنتا , فيتأفف ويضجر , ووصل الحال ببعضهم أن يقول عندما رزق ببنت لا تباركولي بل عزوني أعوذ بالله من هذا الفكر .
أما علموا أن المؤمن يجب أن يرضى بما قسم الله له , وقضاء الله خير من قضاء المرء لنفسه , فربما البنت كانت خير من الصبي .
فمن تفكر في الآية يجد الذم واضح لمن رزق ببنت فحزن على ذلك .

قال ابن القيم : وقد قال الله تعالى في حق النساء (( فان كرهتموهن فعسى أن تكرهواا شيئا ويجعل الله فيه خيرا كثيرا ) وهكذا البنات أيضا قد يكون للعبد فيهن خير في الدنيا والآخرة , ويكفي في قبح كراهتهن أن يكره ما رضيه الله وأعطاه عبده .
وقال صالح بن أحمد : كان أبي اذا ولد له ابنة يقول الأنبياء كانوا آباء بنات , وقال يعقوب : ولد لي سبع بنات فكنت كلما ولد لي ابنة دخلت على أحمد بن حنبل فيقول لي يا أبا يوسف الأنبياء آباء بنات .

وقال الشاعر :

وما كل مئناث سيشقى ببنته *** وما كل مذكار بنوه سرور

عن عائشة رضي الله عنها قالت : دخلت علي امرأة ومعها ابنتان لها تسأل فلم تجد عندي شيئا غير تمرة فأعطيتها اياها , فقسمتها بين ابنتيها ولم تاكل منها شيئا ثم قامت فخرجت وابنتاها , فدخل النبي صلى الله عليه وسلم علينا فأخبرته فقال : من ابتلي من هذه البنات بشيء فأحسن اليهن كن له سترا من النار .
رواه مسلم .







التوقيع

لاإله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
رد مع اقتباس
قديم 16 Jul 2004, 02:13 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
صمت الزهور

الصورة الرمزية صمت الزهور

الإداري المميز 


اقتباس
من ابتلي من هذه البنات بشيء فأحسن اليهن كن له سترا من النار

سبحان الله والحمد لله على نعمة الإسلام..

جزاكِ الله خيراً وبارك فيكِ عزيزتي






رد مع اقتباس
قديم 18 Jul 2004, 11:51 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
heshamsaif
ناصح مبدع

اقتباس:
من ابتلي من هذه البنات بشيء فأحسن اليهن كن له سترا من النار


سبحان الله والحمد لله على نعمة الإسلام..

جزاكِ الله خيراً وبارك فيكِ أختنا الكريمة







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 19 Jul 2004, 12:32 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
حور

الصورة الرمزية حور

الإداري المميز 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بارك الله فيكِ اختي الفاضلة شهد


وجزاكِ الرحمن خير الجزاء


نسال الله الهداية والصلاح وشكر الله على نعمة الاسلام


وشكره على ان رزقه الذرية الصالحة السليمة والمعافاة من الامراض


وكما قيل في الحديث الشريف ((من ابتلي من هذه البنات بشيء فأحسن اليهن كن له سترا من النار ))


نسال العلي العظيم ان يرزقنا الرضى بالقضاء


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته






التوقيع

لـو تنثرِ أحلامـي بارجـــع أرتبهــا

و لـو تصعـب أيامـي بعـيڜ ومـا أحڛبهـا

انا باجازة من اليوم وستمتد اسبوعين او اكثر قليلا
سامحوني

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أحدهم, مسودا, بالأنثى, بشر, واذا, وجهه, وهو, كظيم


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:10 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4. Copyright ©2000 - 2014,
سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك اللهم واتوب اليك